إلى القاهرة

أكتب رواية بعنوان “انتظار” وأحب الغوص في القصة كل صباح واكتشاف أين تأخذ القارئ ، وإلى أين تأخذني! سأشارك بعض أجزاء الرواية في الترجمة العربية، وأتمنى أن تستمتعوا بها

ما هي هذه الرواية؟

تدور هذه الرواية حول شاب يحاول الوصول إلى والده عبر الحدود بين الدولة السوفيتية وفنلندا في عام 1920. وأيضا بعد حوالي خمسين عاما عندما يقرر صبي، في سن مبكرة، الذهاب إلى مصر سيرا على الأقدام، أو، على أي حال، عاجلا أم آجلا، مغادرة بلده الأصلي. قصصهم مترابطة، ولكن لا أحد منهم يعرف كيف، بالضبط

زجاج سلبي القديم، الأصل غير معروف

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: